الأربعاء، 9 مايو، 2012

تصحيح مسار الاختيار بالدوائر الخمس

بعد تجربه الدوائر الخمس ومخرجاتها التي اثبتت انها غير متوازنه
من حيث النسبه
ولا عادله من حيث التقسيم

ولأن الحديث بدأ عن الدائره الواحده بشكل جدي

فوجدت قبل ان ندخل بتجربه جديده لا نعرف كيف ستكون نتائجها

فأقدم هذا المقترح بشأن تصحيح وليس تعديل قانون الدوائر

تقسيمه الدوائر الحاليه كما هي معروفه 
خمس دوائر وكل دائره يخرج منها اول عشرة نواب ولكل ناخب له الحق بالتصويت لأربعة مرشحين 

التعديل سيكون كالتالي

تبقى تقسيمه الدوائر كما هي عليه مع المناطق الموزعه بها
التغيير سيكون

لكل ناخب اختيار التصويت الى حد اقصى أربعة مرشحين)
ويمكنه اختيار مرشحين على الأكثر من خارج دائرته الانتخابيه 
(بشرط ان يكون له اختيار مرشح واحد على الاقل بنفس دائرته الانتخابيه 

هذا المقترح له طريقتين بالتطبيق 

الطريقه الاولى

يختار الناخب دائره واحده بخلاف الدائره الذي يقترع بها

مثلا ناخب مقيد بالدائره الثالثه له الحق باختيار دائره اخرى مثلا الرابعه
فيكون اختياره 
صوتين للدائره الثالثه
وصوتين للدائره الرابعه فقط 

الطريقه الثانيه

يختار الناخب من جميع الدوائر بشرط ان لا يزيد عن مرشحين

مثلا ناخب بالدائره الثالثه ويبي يصوت لمرشح بالدائره الثانيه والخامسه يكون له صوت واحد بالدائره الثانيه وصوت واحد بالدائره الخامسه
بشرط ان يكون مصوت عالاقل لمرشح واحد بنفس دائرته

انا شخصياً افضل الطريقه الثانيه 

فهذه الطريقتين بأعتقادي انها
- ستنهي الفرعيات وان لم تنهيها ستقلل من قوتها كأختيار 

ستدعم الاقليات
مثال بدل ان تكون الدائره الرابعه محتكره لقبيلتين سيتوسع النطاق على جميع الشرائح
او كدائره بها صراع طائفي والقبائل لا ينافسون او يعتبرون اقليه بهذه الدائره فهذا القانون سيغير الفكره

هذا المقترح سيدعم الخطاب الفكري اكثر
فكل مرشح من جميع الدوائر سيسعى للحصول على اصوات من خارج دائرته
 فسيجبر المرشح من تغير نوع الخطاب من طائفي بحت الى خطاب فكري
وكذلك من خطاب قبلي الي خطاب فكري

لا اقول ان هذه النوعيه من الخطابات ستزول ولكنها ستقل 
او ان الخطاب الفكري سيسود بشكل اكبر 

وسلامتكم

صقر عبدالرحمن الحشاش