الأربعاء، 18 مايو، 2011

هوشه في مجلسنا

هوشه في مجلسنا
وصلنا الى ابعد مراحل الانحطاط الاخلاقي
اتفق او اختلف مع اي شخص ما حدث نقطه سوداء انا شخصيا اتمنا ان افقد الذاكره في هذه الجزئيه المحرجه لحياتنا ليست السياسيه بل الاجتماعيه
نعم مقتنع بنظريه لكل فعل رده فعل
ولكن ايضا مقتنع ان الاخلاق هي بتبيان الافعال وردود الافعال
ما هي الحياه بلا ألفه
وما هي الحياه بلا محبه
وما هي الحياه بلا تسامح
وما هي الحياه بلا وطن
وما هي الحياه بلا الكويت
عندما سمعنا الخبر انبهرنا , ثم شاهدنا الصور فضحكنا وضحكنا حتى بكينا خوفا من القادم
ولو كان للكويت اعين اقسم بأنها ستدمع
يحدث ما حدث في ارقى دول العالم ديمقراطيه
ولكن الكويت الحياه الاجتماعيه والتقارب الاسري يختلف
حرام الي يصير بهالديره
وحرام الي يصير بهالشعب
من أجل مصلحه
من أجل مال
من أجل منصب
غير واضح مصير بلادي
ولكن الاوضح انني سأدافع بشراسه لهذا الوطن
لن اسمح ان تهان
ولن اسمح ان يقتل وطني
نعلم ان هذا المجلس لن يحل
ولكن يا سمو الرئيس اليوم وصلت الى قناعه مطلقه ان بقائك معتمد على كم ستدفع ومن سيستفيد منك
ووجودك يعتمد على مصلحتهم متى ما افقت من سباتك العميق او توقفت يدك بأشباعهم سيكون زوالك محتوم
--
سموك احتفظ بمنصبك وافسد ما تستطيع وارحل وسيسجل التاريخ لسموك كلمه "فساد"
اليوم جميعنا حديثنا حديث الشخص بعد بكاء القهر يركع ويرجوك ان تكف يدك عن الكويت
ليس لدينا وطنا بديل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق